Loading...

الاتحاد الرياضي: «العميد» يخسر من «الملك» و«اللغز المحير»!
.
.
أصبحت الإصابات في النصر تمثل لغزاً محيراً، يحتاج إلى تفسير ضروري، لأنها تطارده مع خوض كل تدريب أو مباراة، وهو ما أسهم بشكل كبير في الخسارة التي تعرض لها «العميد» من الشارقة مساء أمس بنتيجة 1-2 ضمن الجولة الثانية عشرة لدوري الخليج العربي. ورغم أن الفريق عانى من غياب 7 لاعبين أساسيين نتيجة إصابات متلاحقة ضربت «الأزرق» منذ بداية الموسم، وتواصلت تباعاً في باقي المباريات، تمثلت المفاجأة الجديدة في تعرض المغربي عبد العزيز برادة للإصابة قبل المباراة، رغم أن الفريق كان يعول عليه كثيراً، بعد إعادة قيده في صفوف «العميد» بدلاً من الأرجنتيني زاراتي الذي رحل إلى بلاده.
.
وفي المقابل خاض الشارقة بصفوف شبه مكتملة منحت الفريق القدرة على السيطرة الفعلية على مجريات اللقاء، ووضح التأثير الإيجابي الكبير للأجانب سواء الجدد الأوزبكي شوكوروف، والبرازيلي لولينيو، أوالثنائي البرازيلي المستمر مع الفريق فاندر وويلتون. ليس هذا فقط، بل إن سهيل المنصوري لاعب الشارقة والمعار إليه من الوحدة منذ أيام قليلة، نجح بعد مشاركته مباشرة في المباراة بديلاً في الشوط الثاني في ترجيح كفة فريقه وإحراز الهدف الثاني ليؤكد أنه صفقة راجحة لـ «الملك».
.
تقدم «الملك» بالهدف الأول عن طريق البرازيلي فاندر من ركلة جزاء في الدقيقة 17، ونجح سالم صالح في إدراك التعادل للنصر في الدقيقة 32، قبل أن يرجح «البديل» سهيل المنصوري كفة «الملك» بالهدف الثاني في الدقيقة 86، في أول مشاركة له مع فريقه الجديد، وبهذه النتيجة رفع الشارقة رصيده إلى 13 نقطة، وحصل على دفعة معنوية هائلة مع بداية الدور الثاني، في حين توقف رصيد النصر عند 17 نقطة.
.
يذكر أنه الفوز الأول للشارقة على النصر منذ موسم منذ الدور الأول لموسم موسم 2010 -2011، وتحديداً في الأول من أكتوبر 2010، في المباراة التي فاز فيها «الملك» بنفس النتيجة 2-1 وأيضاً على ملعب النصر.

1 month ago 3

704 Likes (Last 100 Likes)

3 Comments